مدرسة
http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/forumdisplay.php?f=68http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/
http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/http://www.asmaschool.com/vb/
الرؤية
الرسالة
#شكرا_خليفة

العودة   منتديات مدرسة اسماء بنت عميس > مدرستنا > مدرستنا عن قرب > مفتاح النجاح والتفوق > علم الأحياء > الثاني عشر العلمي

« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: حصريا الوحش الروسى لمكافحة البرامج الضارة والفيروسات NANO AntiVirus 0.28.2.61148 Beta (آخر رد :triika)       :: حصريا فى ثوبه الجديد مجانا Mozilla Firefox 32.0 Beta 2 عملاق التصفح الاشهر عالميا (آخر رد :triika)       :: تحميل البرنامج العملاق للحماية من التجسس والملفات الضارة SUPERAntiSpyware 6.0.1088 (آخر رد :triika)       :: لتغيير الاي بي والهروب من اللصوص والهكر وسرقة الهوية download X-Proxy 5.2.0.13 (آخر رد :triika)       :: برنامج فى ال سى ميديا بلاير مشغل الملتيميديا احدث اصدار مجانا VLC media player 2.1.5 (آخر رد :triika)       :: تحميل عملاق الحماية Bitdefender 2015 كامل مع الكراك (آخر رد :سامح عواد)       :: تحميل برنامج كاسبر باصداريه Kaspersky 2015 (آخر رد :سامح عواد)       :: برنامج الاتصال المجاني بالموبايل عن طريق النت – اتصل مجانا (آخر رد :سامح عواد)       :: تحميل برنامج مشاهدة القنوات المشفرة على النت 2014 كامل ماى ايجى (آخر رد :سامح عواد)       :: تنزيل المتصفح الاسرع اوبرا Opera 24.0.1558.17 Developer اسرع متصفح فى العالم مجانا (آخر رد :triika)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-07-2011, 11:58 AM
ضحك و طفولة
طالبه مستجده
غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 176
 تاريخ التسجيل : Oct 2009
 فترة الأقامة : 1736 يوم
 أخر زيارة : 02-17-2012 (04:38 PM)
 المشاركات : 2 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي
رايق
Smile علم الوراثة عند الإنسان



المقدمة
نلتقي في القمم لنشيد أبراج الهمم بعلومنا نبني المستقبل فحديثنا لا ينتهي مع العلم . كثرت العلوم في العالم و أصبحت شعار المبدعين و المتميزين . هكذا صيغت العلوم فمنها يتحقق الحلم و لكن العلوم المشوقة هي العلوم التي تخص الإنسان . فالإنسان يبقى كنز يحتاج لمكتشف محب للمعرفة يرسم له مسار متلألىء في ساحة العلم . و قد جذبني علم الوراثة عند الإنسان فهذا العلم يعد بوابة تكوين المجتمع و الحفاظ على النوع الإنساني . فلطالما سمعنا بالأسرة التي تتكون من أم و أب و إخوان و أخوات و خالات و عمات و خوال و أعمام و أبناءهم ، لكن ألا نريد معرفة لماذا يقولون بعض الناس أنت تشبهين أختك أو خالتك و أحيانا يقولون أنت ليس لك أي شبه بأمك ؟؟؟
فلنكتشف ذلك مع علم الوراثة و نبحر فيه لنعرف العجب من وراء النسب.
الكروموسومات(الصبغيات)
تنتقل الصفاتالوراثية منا إلىأولادنا على شكل أجسام صغيرة جداً (كالعصي القصيرة) تسمىصبغيات وراثية ( ومعروفة بشكل أوسع بالكروموسومات ) وتحمل هذه الصبغياتالوراثية التعليمات الكاملة لخلق الإنسان).عدد الصبغيات الوراثية في كلخلية من خلايا جسمنا46 صبغة(كروموسوم)*.وهذه 46 كروموسوم عبارة عن 23زوج.كل زوج منها عبارة عن كروموسومين متشابهين بشكل كبير(وقد نقول تجاوزاانهما متطابقان) ،واحد من هذه الكروموسوماتأعطته لنا أمهاتنا والآخرأعطاه لنا آبائنا .وكل زوج من هذه الأزواج المتطابقة يعطيه الأطباء رقمايميزه عن الآخر ابتداء برقم واحد لزوج الأول إلى الزوج الأخير رقم 23.
و لتقريب الصورةتخيل ان نواة الخلية كالمكتبة فيها كتب.في داخل هذه المكتبة 23 كتاب.و يوجدنسختين من كل كتاب اي ان مجموع الكتب 46 كتاب او 23 زوج من الكتب.هذهالكتب هي الكروموسومات .اي انه يوجد نسختين من كل كروموسوم نسخة اعطها الابو نسخة اعتطها الام.و مجموع الكروموسومات 46 كرموسوم اي 23 زوج..
ولو قارنا الزوجالجنسي بين الرجال و والنساء فالكروموسومين الجنسين-في الزوج الجنسي عند الإناث تقريبامتطابقين(إي متشابهين بدرجة عالية في الشكل والطول)وكل واحد منهما يرمزإليه بالحرف الإنجليزي X بينما الكروموسومين فيالزوج الجنسي لدىالذكور مختلفين فواحد منهما يرمز له بالحرف الإنجليزي اكس (وهو يشبهكروموسوم اكس لدى الإناث)بينما الآخر مختلف فهو اقصربكثير من كروموسوماكس ويرمز إليه بالحرف الإنجليزي (Y).
دي إن ايه ، الجينات والبروتينات
مختصرما ذكرت سابقاً هو أن الإنسان يتكون من بلايين الخلايا المتراصة فوق بعضأو جنب إلى جنب . ولكل خلية نواهمملوءة بـ 46 كروموسوم،. يبدو هذا جميلاًولكن ماذا في داخل هذه الكروموسومات وكيـف تحفظ المعلومات في داخلها ؟ ..
الكروموسوم في الواقععبارة عن خيط طويل ملتف من الحمض النووي ( DAN ) . وكما أن عقد اللؤلؤالطبيعي يحتوي على حبات لؤلؤ مرصوصة على طوله ، فأيضا الحمض النووي ( DAN ) يحتوي على حبات مصفوفة على طوله تسمى مورثات أو جينات(مفرد مورث أو جين)يوجد 100000 مورثه موزعه على الـ 46 كروموسومتحتوي هذه المورثات على وصفات ( كمقادير إعداد الطعام ) لتحضيرجميع البروتينات بأنواعها. وكما ذكرنا سابقاً فالبروتينات هي الموادالأساسية لبناء الخلية ولاستمرارها في العمل. في كل خلية من خلايا جسمنانسختين من كل مورث، واحدة منها موجودة على الكروموسوم الذي ورثناه منأمهاتنا والمورثة الأخرى موجودة على الكروموسوم الذي ورثناه من آبائنا.وكماأن حبات اللؤلؤ مرصوصة على طول عقـد اللؤلؤ الطبيعي ، كذلك المورثـات كلواحدة منها لها مكانها الخاص والمحدد على طول الكروموسوم
*أهم الأمراض السائدة في المجتمعات بسبب الوراثة*
*لون العيون
تعد القزحية الجزء الخاص بإعطاء العين اللون الخاص بها وتتألف القزحية من ثلاث طبقات خلوية قد تحتوي الطبقتان الأمامية والخلفية منها فقط على كميات معينة من صبغة من الميلانين التي تتحكم بلون العين في الإنسان .
فإذا وجدت الصبغة في الطبقة الخلفية من القزحية فقط يكون لون العينين أزرقاً إذا وجدت الصبغة في كل من الطبقتين الخلفية والأمامية بكميات معتدلة يكون لون العينين رمادياً أو اخضر .إذا توفرت الصبغة بكميات كبيرة في كل الطبقتين يكون لون العين عسلياً أو اسود اً لذلك نرى جميع الأطفال عند الولادة يكون ازرقاً ويعود السبب في ذلك إلى عدم تكون صبغة الملانين في خلايا الطبقة الأمامية إلا بعد الولادة بفترة من الزمن وتعتبر لون العيون الزرقاء
صفة متنحية.
*لون الجلد.
تحدد صبغة الميلانين لون الجلد بين فرد و أخر يعود إلى اختلاف كثافة هذه الصبغة في خلايا الجلد وتتحكم الجينات في الوراثة لون الجلد إذ يعتقد أن هناك ما لا يقل عن أربعة أزواج من الجينات تؤثر بمجموعها في لون الجلد دون أن يكون هناك سيطرة لجين على أخرى.
فلو فرضنا أن هناك مسئولا عن لون الجلد الداكن وأخرى مسئولا عن لون الجلد الفاتح فإن درجة توزع كل من هذه الجينات في الفرد هي التي تحدد لون الجلد فإذا زاد عدد الجينات التي تعطى اللون الداكن كان لون الجلد داكن اًو العكس صحيح .

*مرض السكري .
يعد مرض السكري من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم ويعود السبب في حدوثه غالباً إلى عدم قدرة البنكرياس على افراز كميه كافيه من هرمون الإنسولين وينتج السكري من عوامل وراثيه أو عوامل بيئيه تؤدي الى الاضطراب في عمل غدة البنكرياس وينتج هذا المرض من زوج من الجينات المتنحية .


خصائص الأمراض الوراثية التي تنتقل بالوراثة المتنحية:
1 -الأشخاص الحاملين والمصابين يمكن أن يكونوا ذكور أو إناث
2 -الأشخاص المصابون عادة ما يكون آبائهم مصابين .
3 -عندما يكون كلا الزوجين حامل للمرض ، فأن احتمال إنجابهم لطفل مصاب يكون 25% في كل مرة تحمل فيها الزوجة.
الوراثة المتنحية واحتمالات الاصابة بالمرض (الزوج و الزوجة سليمين) :
لو تزوج اثنان كلاهما سليم(اي غير مصاب او حامل للمرض) ،فانه بمشيئة الله يكون جميع أطفال هذه الاسرة سليمة و غير مصابة (اي 100% سليم).
الخاتمة


دراسة الوراثة في الإنسان تعد عملية شاقة، يكتنفها الكثير من المصاعب نظراً لأن الإنسان يتميز ببطء النسل، مقارنة بغيره من الكائنات، كما يصعب التجريب فيه. بالإضافة إلى أن معظم العائلات لا تتوفر لها سجلات وراثية تساعد في دراستها.
وتشمل طرق دراسة أثر العوامل الوراثية ما يلي:-

1- دراسات الأسرة.
2- دراسات التوائم.
3- دراسات التبني.
أولا- دراسات الأسرة
(Family studies)
تُعد دراسات الأسرة من المناهج المستخدمة في دراسة توارث الصفات الجسمية والعقلية والنفسية، وانتقال هذه الصفات عبر الأجيال داخل الأسرة الواحدة. وتسمى هذه الطريقة في بعض الأحيان بسجل النسب الوراثي أو شجرة العائلة Family Pedigree. وهذا السجل الوراثي يتتبع الصفات الوراثية وآثارها على مدى عدة أجيال متتالية داخل العائلة الواحدة. كما يهدف أيضاً إلى تتبع بعض الصفات أو الأمراض والعيوب الوراثية، والتنبؤ باحتمال ظهورها في الأجيال التالية.
وفي دراسات الأسرة عامة يتم عمل سجل النسب الوراثي باستخدام مجموعة من الرموز تشير إلى أفراد العائلة. فالمربع يستخدم كرمز يشير إلى الأب، أو إشارة للابن الذكر، بينما تُستخدم الدائرة للإشارة إلى الأم، أو الابنة. كمايُشار إلى كل جيل بحرف روماني، بينما يشار لكل فرد في الجيل برقم عادي. ويُستخدم خط يصل بين الأب والأم ينزل من منتصفه خط عمودي يتفرع منه الأبناء. وإذا وُجدت الصفة الوراثية يظلل المربع أو الدائرة بغض النظر عن كون هذه الصفة سائدة أو متنحية.
ويعد عالم النفس الإنجليزي الشهير سير فرنسيس جالتون F. Galton (أبن عم دارون) أول من أستخدم طريقة النسب الوراثي. كما يعد من الرواد الأوائل الذين تخصصوا في دراسة كيفية وراثة السلوك. ولعل أكثر إسهاماته في هذا المجال -بالإضافة إلى إسهاماته العديدة في علم النفس- دراسته لوراثة الذكاء التي قدمها عام 1869، وقضى فيها قرابة الثلاثين عاماً لدراسة العوامل الوراثية.
وقد قام جالتون بالعديد من الدراسات التي هدف منها إلى دراسة الأساس الوراثي للعبقرية والتفوق العلمي والأكاديمي. وأجرى الدراسة عن طريق مسح شامل للعديد من الأسر المختلفة التي تحتوي بين أفرادها على مشاهير العلماء، والأطباء، والكتّاب والسياسيين، والقضاة، ورجال العلم والفن في المجتمع الإنجليزي. وجمع جالتون معلومات وفيرة عن 997 فرداً من هؤلاء المشاهير، الذين ينتمون لحوالي 300 أسرة. ومن خلال ما رصده جالتون من تحليل البيانات التي حصل عليها، أستطاع أن يثبت أن الشهرة والعبقرية والتفوق إنما هي صفات تسري في عائلات بعينها، وأن هذا يعني أنها تنتقل وراثياً عبر أفراد هذه الأسر.
وأنتهي جالتون إلى وجود عدد كبير من الأشخاص الأذكياء بين أقارب الشخصيات اللامعة عقلياً. وأن هذا العدد أكبر بكثير من أن يُعزى للصدفة، أو للعوامل الاقتصادية والاجتماعية والتربوية التي تتميز بها أسر هؤلاء الأفراد. وأشار جالتون من خلال تحليلاته الإحصائية إلى أن معامل ارتباط ظهور أفراد أذكياء في أسر يوجد بها شخص متميز من الناحية العقلية، إنما يزداد إذا كانت العلاقات الأسرية في هذه الأسرة أقرب من الناحية الوراثية. بمعني أن الصفة تظهر بشكل واضح بين الأب والأخ والعم وأبن العم، ويقل ظهورها كلما ابتعدت علاقة القرابة.





ثانياً- دراسة التوائم
(Twin studies)
إذا كانت دراسات الأسرة يشوبها بعض العيوب في عملية الضبط العلمي المنهجي، فإن دراسات التوائم جاءت لإجراء مزيد من البحوث للتعرف على أثر العوامل الوراثية، بل والتعرف على أثر العوامل البيئية أيضاً، ولكن تحت ظروف من الضبط الإحصائي أكثر تقدماً.
ومن المثير للدهشة أن أول من تبين الأهمية الكامنة في دراسة التوائم هو جالتون أيضاً، الذي صاغ مصطلح ,, علم تحسين النسل أو اليوجينيا Eugenics ،، الذي يعني به تفوق الأبناء والأحفاد على الآباء. وقد نشر عام 1875 دراسة عن ,,تاريخ التوائم كمعيار للقوة النسبية للطبيعة والبيئة ،، ورأى في هذه الدراسة أن الروابط الوثيقة بين التوائم قد تجعل من السهل تتبع الصفات الوراثي، حيث أنها تمدنا بمعلومات قيمة عن الطرائق التي تعمل بها الجينات والبيئة معاً. وقد أنفق معظم حياته في العمل على العائلات والتوائم محاولاً حل بعض الأمور المعقدة التي كشفت عنها دراساته.
وكما سبق وذكرنا فإن التوائم تنقسم إلى نوعين: الأول التوائم المتطابقة أو المتماثلة، وهي التي تحمل نفس الصفات والعوامل الوراثية نتيجة تكونها من بويضة واحدة تم إخصابها بحيوان منوي واحد. والنوع الثاني التوائمالمتآخية أو غير المتطابقة التي تكونت من بويضتين أو أكثر. وهي لا تتشابه في عواملها الوراثية لاختلاف جيناتها، ولا تتشابه خصائصها إلا بالقدر الذي يوجد بين الأشقاء عادة. ولذلك فإن أي تغير في صفاتها يمكن إرجاعه إلى أثر البيئة.
وقد أخذت دراسة التوائم أشكالاً عديدة، فبعضها قام بدراسة التوائم بعد عزلها عن بعضها، بمعنى أنها قامت بتثبيت عامل الوراثة -الجينات في التوائم المتطابقة- وقامت بدراسة أثر البيئة. وبعضها قام بتثبيت أثر البيئة لدراسة أثر الوراثة. والبعض الثالث قام بمقارنة التوائم المتطابقة بالتوائم غير المتطابقة للتعرف على أثر كل من الوراثة والبيئة فى اكتساب الصفات.



ثالثاً- دراسات التبني
(Adoption studies)
تعتمد هذه الدراسات على فحص الأطفال الذين انفصلوا عن أمهاتهم لسبب أو لآخر، وتربوا في أسر أخرى. وذلك بغرض التعرف على أوجه الشبه والاختلاف في خصائصهم السلوكية مع أمهاتهم وأخوتهم الحقيقيين (إخوة الدم)، وأمهاتهم وإخوتهم في الأسر المتبنية لهم (إخوة التبني). وفي مثل هذه الدراسات ليس من الضروري أن يكون هؤلاء الأطفال من نوع التوائم.

وقد أجرت ساندرا سكار S. Scaar في جامعة مينيسوتا دراسة عام 1979 بحثت فيها عن أوجه الشبه والاختلاف في الميول الاجتماعية فى مجموعتين من الأباء والأبناء: المجموعة الأولى الأبناء فيها متبنون، والمجموعة الثانية نشأ فيها الأطفال على أيدي آبائهم الحقيقيين أو البيولوجيين. وقد صممت الدراسة بحيث تكون العائلات في المجموعتين متشايهة جداً من حيث المستوى الاجتماعي الاقتصادي، ومن حيث السن والمهن. وذلك لتثبيت أثر البيئة. وقد وجدت سكار أنه لا توجد أوجه شبه وثيقة بين الأطفال المتبنين وآبائهم بالتبني، حتى بعد أن عاشوا معاً أكثر من عقدين من الزمان. بينما وجدت الأطفال غير المتبنين يشبهون آباءهم البيولوجيين بشكل كبير.


الخاتمة
و في نهاية الطريق أرجو أن أكون قد وفقت بجمع كم لا بأس به من كنوز علم الوراثة عند الإنسان و مشيدة بذلك جسرا نحو المعرفة فالعلم لا يتوقف عند حد واحد فحتى لو انتهيت من تقريري عن علم الوراثة هناك غيري في هذا العالم جذبهم علم الوراثة و أحاطهم بشغف التعرف عليه فأرجو الاستفادة من هذه المعلومات . فمن دون علم الوراثة لما تأسس الطب فعلم الوراثة ركن من أركان الطب

الصور














+

المصادر و المراجع







عمل الطالبة: مريم خالد


الصف : ثاني عشر علمي/1


بإشراف المعلمة : هند صالح





آخر تعديل ضحك و طفولة يوم 10-29-2011 في 08:05 PM.
رد مع اقتباس
قديم 10-07-2011, 02:10 PM   #2
°ღ ‏ღ ẫйĞέŁ °
طالبه متفوقه


الصورة الرمزية °ღ ‏ღ ẫйĞέŁ °
غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 80
 تاريخ التسجيل :  Oct 2009
 أخر زيارة : 10-11-2012 (09:11 PM)
 المشاركات : 2,290 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Snow
مزاجي
افكر
افتراضي



بالتوفيق ^^ .. و ان شآاء اللهـ علامهـ كاملهـ


 
 توقيع : °ღ ‏ღ ẫйĞέŁ °



رد مع اقتباس
قديم 10-22-2011, 04:42 PM   #3
المدير العام
مدير عام


الصورة الرمزية المدير العام
غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 07-20-2014 (10:04 PM)
 المشاركات : 1,057 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي



ارجو تعديل الخاتمة واضافة معلومات اخرى في الموضوع

اكتشافات وعلاجات


 
 توقيع : المدير العام

على خطواته سيكون سيري
فهو المعلم والمربي والدليل
رسم الحياة فليس إلا نهجه
وضياؤه للسائرين على السبيل
هل تعرفون معلمي يا إخوة
تاهوا على الدرب الطويل
محمد رسول الله
صلى الله عليك و على آلك وصحبك أجمعين


رد مع اقتباس
قديم 11-09-2011, 05:00 PM   #4
المدير العام
مدير عام


الصورة الرمزية المدير العام
غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 07-20-2014 (10:04 PM)
 المشاركات : 1,057 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي
رايق
افتراضي





 
 توقيع : المدير العام

على خطواته سيكون سيري
فهو المعلم والمربي والدليل
رسم الحياة فليس إلا نهجه
وضياؤه للسائرين على السبيل
هل تعرفون معلمي يا إخوة
تاهوا على الدرب الطويل
محمد رسول الله
صلى الله عليك و على آلك وصحبك أجمعين


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:59 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. By Mohamed Mohtrf
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010


Security team

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009